English
English

مصر على الجنيه

 .... لولا معبد ابوسمبل، كان زمان حدود مصر الجنوبية منتهية عند اسوان

اكيد الانجليز لما رسموا الحدود بين مصر والسودان، شافوا اثار مصر منتهية فين علشان يدوها احقيتها التاريخية في الجغرافيا بتاعتها. علشان كدة تم تحديد الحدود المصرية الجنوبية بعد اخر معبد مصري، الا وهو معبد رمسيس الثاني في ابوسمبل.

غالبا المصريين كانوا عايشين في مصر قديما لحد الشلال الاول في اسوان ، وبعدها كان يعيش جيرانهم النوبيين في بلاد النوبة (يعني بلاد الدهب). علشان كانت في اراضيها مناجم دهب، حكمها وسيطر عليها المصريين القدماء وبنوا فيها معابد وقلاع ومستوطنات كمان. كانوا قديما عايشين في حالة صراع على مناطق النفوذ في جنوب مصر، وانتصر المصريون في اغلب الوقت. رمسيس الثاني لما حب يثبت لجيرانه الجنوبيين انه ملك لا يقهر، امر ببناء معبد ليه ومعبد لمراته نفرتاري في قلب بلاد النوبة جنوبا في موقع ابوسمبل الحالي. عايز يرسم منطقة نفوذه بمعجزة معمارية لا يقدر عليها الزمان ولا الطبيعة حتى.

رمسيس الثاني انجازاته واثاره في مصر لا تعد ولا تحصى، لكن طبعا اشهر معجزة هي ابوسمبل لانه معجزتين في معجزة واحدة.

اولا معجزه بناء معبد محفور بالكامل داخل الجبل بكمية التماثيل والغرف والاعمدة الي فيه، تحفة فنية ما وراء الخيال والجمال. تتعامد فيه الشمس على تمثاله في قدس الاقداس مرتين في السنة، ٢٢ اكتوبر و٢٢ فبراير، يومي ميلاده وتتويجه على العرش.

ثانيا معجزة انقاذه من الغرق في النيل بعد بناء السد العالي حيث استغرق حوالي 10 سنين في *نشر* المعبد من الجبل وتقطيعه ونقله حجرا حجرا الى مكان اكثر امنا بعيد عن خطر الغرق. ملحق معرض صور كامل بيوضح ازاي نقلوهم.

زيارة اسوان والنوبة، لا تكتمل الا بزيارة معبد ابوسمبل ، طبعا، لكن المشكلة انه بعيد حبتين. ٣٠٠ كم جنوب اسوان. اغلب الناس بتروحه زيارة *صد رد* في يوم واحد من الفجر ويرجعوا الضهر. بس يستحق التعب جدا جدا جدا.

طبعا بلاد النوبة الشمالية، الواقعة في جنوب مصر حاليا، هي جزء لا يتجزأ من تاريخ مصر المعاصر وجغرافيته. وزيارتهم من امتع الزيارات الثقافية التاريخية المختلفة.


التعليقات

مقالات أخري